الحق أحق أن يتبع

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
الحق أحق أن يتبع

غزة رمز العزة

الأقصي في خطر أفيقو يا أمة الأسلام الأقصي ينتهك ماذا سنقول لله
اللهم يا أرحم الراحمين أرحم أخواننا في غزة وفلسطين
اللهم يا رحمن يا جبار يا قوي عليك باليهود الغاصبين اللهم عليك بهم فإنهم لا يعجزونك
أتنهض طفله العامين غاضبة وصناع القرار اليوم لا غضيبو ولا نهضو يا أمة الاسلام ما الدليل علي أنكم من أمه الأسلام فالقدس ضاعوالأقصي يهدم ونحن نسمع ونري ولا نفعل شيء
عنوان صفحة المنتدي علي الفيس بوك https://www.facebook.com/group.php?gid=133791513315755&v=wall&ref=mf
"نعم" لبناء مصر نعم للتعديلات الدستوريه "الثائر الحق هو من يثور ليسقط الفساد ثم يهدأ ليبني الأمجاد

دخول

لقد نسيت كلمة السر

عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.

المفضلة

راسلني علي البريد

لا تنسي ذكر الله

لا إِله إلا انت سبحانك ربى اني كنت من الظالمين - حسبى الله لا اله الا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم - رضيت بالله ربا وبالاسلام دينا ومحمد عليه افضل الصلاة والسلام نبيا - لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم - يارب لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك - اللهم صلى وسلم وبارك على سيدنا ونبينا محمد عليه افضل الصلاة والسلام - سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله اكبر - حسبنا الله ونعم الوكيل - استغفر الله العظيم من كل ذنب عظيم  

المواضيع الأخيرة

» أذهلني بر الوالدين في الإسلام
الأربعاء أكتوبر 19, 2011 2:03 pm من طرف اسماء

» إيقاظ الإيمان .. كيف ؟
الإثنين أكتوبر 17, 2011 1:26 pm من طرف المشتاقة الي الجنة

» دموع الصومال
الإثنين أكتوبر 17, 2011 1:13 pm من طرف المشتاقة الي الجنة

» الرسول صلى الله عليه وسلم والصومال
الإثنين أكتوبر 17, 2011 1:05 pm من طرف المشتاقة الي الجنة

» هنا من موقع التوبة أعلنها توبة لله
السبت أكتوبر 15, 2011 4:21 am من طرف اسماء

» قصة طفل عمره 3 سنوات والله المستعان
الجمعة أكتوبر 14, 2011 10:15 am من طرف اسماء

» فوائد الصرصور‎..اخر زمنـ صار لهمـ فوائد بعد..
الخميس أكتوبر 13, 2011 12:40 pm من طرف المشتاقة الي الجنة

»  ذابت قلوبنا من هم الدنيا
الخميس أكتوبر 13, 2011 12:36 pm من طرف المشتاقة الي الجنة

»  لا تجعل الله أهون الناظرين إليك [ ذنوب الخلوات ]..!!!
الخميس أكتوبر 13, 2011 12:23 pm من طرف المشتاقة الي الجنة

التسجيل السريع

إغلاق
التسجيل السريع

الاجزاء المشار اليها بـ * مطلوبة الا اذا ذكر غير ذلك
اسم مشترك : *
عنوان البريد الالكتروني : *
كلمة السر : *
تأكيد كلمة السر : *


    أحوال الناس في الصلاة

    شاطر

    المشتاقة الي الجنة
    المشرف العـــام

    عدد المساهمات : 423
    عدد النقاط : 28674
    ممتاز : 34
    تاريخ التسجيل : 09/07/2009

    أحوال الناس في الصلاة

    مُساهمة من طرف المشتاقة الي الجنة في الجمعة نوفمبر 20, 2009 12:03 pm

    أحوال الناس في الصلاة

    حالنا مع الصلوات يُبكي العين ويُدمي القلب ويُقطع
    الجبين، انقسم المسلمون مع صلاتهم إلى ثلاثة أقسام: قسم لا يصلي ولا يركع ولا يسجد
    لا بالليل ولا بالنهار، أسماؤهم عبد الله وعبد الرحمن -كذبوا والله.. كذبوا والله-
    لو كانوا عبيداً لله ما خالفوا أوامر الله أَلا يَظُنُّ أُولَئِكَ أَنَّهُمْ
    مَبْعُوثُونَ * لِيَوْمٍ عَظِيمٍ * يَوْمَ يَقُومُ النَّاسُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ
    [المطففين:4-6]. نعرف كثيراً ممن منَّ الله عليهم بالاستقامة والهداية، سألناهم عن
    أحوالهم في الصلوات، فكان كثير منهم يقول: مرت عليّ سنوات لم أسجد فيها ولم أركع.
    سنوات لم يسجدوا لله فيها ولم يركعوا، أي حياة هذه؟! والله لن يستقيم حال الإنسان
    إلا إذا استقام على صلاته، والله إنك لن تتقرب إلى الله بقربة أعظم من المحافظة على
    الصلوات، قال صلى الله عليه وسلم: (اكلفوا من العمل ما تطيقون، واعلموا أن خير
    أعمالكم الصلاة). والله لن ينفعك صوم ولا حج ولا زكاة ولا أي نوع من الأعمال إلا
    إذا صلح أمر الصلاة؛ فأول ما يُسأل عنه العبد يوم القيامة عن صلاته، فإن استقامت
    وصلحت نظر الله في باقي الأعمال، وإلا وَقَدِمْنَا إِلَى مَا عَمِلُوا مِنْ عَمَلٍ
    فَجَعَلْنَاهُ هَبَاءً مَنْثُورًا [الفرقان:23]. قسم لا يركع ولا يسجد -وهم كثير-
    امتلأت بهم البيوت وانتشروا في الطرقات، تراهم في المجمعات في أوقات الصلوات يغدون
    ويروحون كأن الأمر لا يعنيهم. قسم آخر: وهم أيضاً كثير، يُقدّمون ويؤخرون، ينامون
    ويتكاسلون، يلعبون ويلهون، إن استيقظ من نومه صلى، إن انتهى من لعبه صلى، إن انتهى
    من أكله وشربه صلى، تناسوا أن الله قال: فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ * الَّذِينَ هُمْ
    عَنْ صَلاتِهِمْ سَاهُونَ [الماعون:4-5]. تناسوا أن الله قال: يَا أَيُّهَا
    الَّذِينَ آمَنُوا لا تُلْهِكُمْ أَمْوَالُكُمْ وَلا أَوْلادُكُمْ عَنْ ذِكْرِ
    اللَّهِ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ [المنافقون:9].
    تناسوا أن الله قال: إِنَّ الصَّلاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا
    مَوْقُوتًا [النساء:103]. لو أنك موظف في شركة من الشركات أو مؤسسة من المؤسسات،
    ودوامها يبدأ في الساعة السابعة صباحاً، فإذا بك في اليوم الأول تأتي بعد عشرين
    دقيقة من مرور الوقت، ويستقبلك الرئيس فيغض الطرف عنك، فإن جئته في اليوم الثاني
    سيخاطبك ويقول لك: إن نظام المؤسسة ودوامها يبدأ في الساعة السابعة لا في الساعة
    السابعة والنصف، ثم إذا تكرر منك التأخر ستعطى إنذاراً شفهياً أو إنذاراً خطياً،
    فإذا تكرر منك التخلف والتأخر فلا مكان لك في تلك المؤسسة. هذه مؤسسة وشركة من
    الشركات، فكيف بالذين يتأخرون عن طاعة رب الأرض والسماوات مرات ومرات، قال صلى الله
    عليه وسلم: (ولا زال أقوام يتأخرون حتى يؤخرهم الله) فقسم لا يركع ولا يسجد، وقسم
    يقدم ويؤخر ويتهاون ويتكاسل، وهم كثير لا ينطلقون إلى المساجد إلا إذ سمعوا الإقامة
    أو بعد ركعة أو ركعتين، تناسوا أن الله قال: وَالسَّابِقُونَ السَّابِقُونَ *
    أُوْلَئِكَ الْمُقَرَّبُونَ [الواقعة:10-11]. قسم ثالث: وهم قله قليلة، وأنا أعني
    أنهم قلة قليلة مقارنة إلى تعداد هذه الأمة أمة المليار أو ما يزيد. هل تريد أن
    تشهد هذه القلة؟ اشهدها في صلاة الفجر، اشهد صلاة الفجر مع الجماعة حتى ترى العجب
    العجاب، ترى أن آلافاً مؤلفة بل ملايين تغط في سبات عميق، وقلة قليلة هي التي
    انتصرت على فُرشها وشهواتها وانطلقت تجيب منادي الله. عندما ينطلق أذان الفجر في
    الرابعة وسبع دقائق، اخرج إلى الشارع حتى تعرف مقدار المأساة، فلا تكاد ترى سيارة
    تتحرك، لا تكاد ترى إنساناً يسير، لا تكاد تسمع أصواتاً في البيوت. اُدخل المسجد
    ترى آباءً وكباراً في السن وقلة قليلة من الشباب الذين هداهم الله، والبقية الباقية
    تغط في سُبات عميق، ثم اخرج بعد صلاة الفجر بساعة وانظر إلى الناس قد ملئوا الطرقات
    والتقاطعات، وانتشروا في مناكب الأرض يطلبون الدنيا، ما كأن الله قبلها بساعة
    ناداهم مناديه (الصلاة خير من النوم) وواقع حال كثير من الناس يقول: ( النوم خير من
    الصلاة ).

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 17, 2017 5:56 am